أخبار الاقتصاد

البدء بإصدار التراخيص «الإعلامية» للأعمال الحرة

علي الخالدي |

علمت «القبس» أن وزارة التجارة والصناعة خاطبت وزارة الإعلام الاسبوع الماضي للبدء في عملية اعتماد تراخيص الأعمال الحرة متناهية الصغر، والتي تقع تحت اشراف الإعلام وهي: «الترجمة، خطاط ورسام، تصميم وبرمجة التطبيقات الالكترونية، تنفيذ وإدارة المتاحف والمراكز الثقافية، إنتاج الصور المتحركة والأفلام، تنظيم الرحلات السياحية والارشاد السياحي».
وبينت «التجارة» في كتابها إلى وزارة الإعلام أن هذه الأنشطة التي تندرج ضمن قطاعات الإعلام لن تحتاج إلى إصدار تراخيصها التجارية بعد الآن سوى إلى بريد الكتروني وصندوق بريد أو موطن مختار فقط، وذلك تطبيقاً للقرار الوزاري رقم 330 لسنة 2017، بشأن السماح بالترخيص للأعمال الحرة متناهية الصغر وتبسيط إجراءات عمل تأسيس الشركات وإصدار التراخيص اللازمة لمزاولة عملها.
ولفت إلى أن الكيان القانوني لتلك الأنشطة التجارية الإعلامية سيكون تحت مسمى شركة الشخص الواحد.
على ذات صلة قالت مصادر معنية لــ القبس ان عملية الربط بين مركز الكويت للأعمال (النافذة الواحدة)، ووزارة الاعلام بشأن تراخيص الأعمال الحرة متناهية الصغر سالفة الذكر قاربت على الإنجاز ومن المتوقع تدشين هذا الربط خلال الأسابيع القليلة القادمة.
وأوضحت أن عملية اصدار التراخيص الإعلامية ستكون ورقية مؤقتاً بالنسبة لكتب موافقة الوزارة، وذلك لحين اتمام عملية الربط الالكتروني بين الوزارتين، مؤكدة أنه بشكل عام هناك تقدم نحو عملية التكامل الالكتروني بين جهات الدولة الأخرى ذات العلاقة بإصدار التراخيص التجارية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر.
وافادت بان التراسل الالكتروني بين جهات الدولة أصبح ضرورة حتمية لمواكبة تطورات العصر، وهو ما تسعى الى تطبيقه وزارة التجارة والصناعة، مما يساهم في تحسين بيئة الأعمال حتى تكون هناك وجهة واحدة لإصدار التراخيص التجارية.
الجدير بالذكر أن وزارة التجارة والصناعة استثنت الانشطة الحرة متناهية الصغر ذات الطبيعة الخاصة من وجود محل تجاري، وذلك في إطار تسهيل ودعم المشاريع الصغيرة، وذلك استثناءً من الاشتراطات المنصوص عليها في القرار الوزاري رقم 411 لسنة 2013 بإصدار اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم تراخيص المحال التجارية.

شكرا لمتابعتكم خبر البدء بإصدار التراخيص «الإعلامية» للأعمال الحرة في خليجنا ونحيطكم علما بأن محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري القبس الإلكتروني ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر خليجنا وانما تم نقله بالكامل ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الأساسي له من الرابط التالي القبس الإلكتروني مع أطيب التحيات .

قد تقرأ أيضا