أخبار الشرق الأوسط / أخبار مصر

أخبار مصر الان - خلاف بين «القوى العاملة» بـ«النواب» والوزارة بسبب دمغة الشكاوى اليوم الأربعاء 1-11-2017

أقرت لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، خلال اجتماعها، أمس، نصًا بمشروع قانون «المنظمات النقابية العمالية وحماية حق التنظيم النقابى»، يقضى بمعاقبة من يزور فى طلبات الترشح لعضوية مجلس إدارة المنظمة النقابية العمالية، وفقًا لقانون العقوبات.

وتحفظت اللجنة، برئاسة النائب جبالى المراغى، على مقترح بفرض ضريبة دمغة على الشكاوى أو طلبات العمال، الذى قدمه المستشار القانونى لاتحاد عمال مصر، وقال المستشار إيهاب عبدالعاطى، ممثل الوزارة، إن الدعاوى العمالية معفاة من أى ضريبة ورسوم دمغة، مستشهدًا بقانون العمل الجديد، الذى يحسم ذلك.

ورفضت النائبة جليلة عثمان، عضو اللجنة، الموافقة على طلب الوزارة، بفرض ١٠٠ جنيه لإصدار شهادات للعمال، فيما أعلن جبالى المراغى، إعادة المادة للمناقشة، سواء كانت فى قانون النقابات العمالية، أو فى قانون العمل الذى تم الانتهاء من مناقشته.

وتحفظت وزارة القوى العاملة على مقترح بفرض ضريبة دمغة على الشكاوى أو طلبات من العمال حتى لو بـ«٢ جنيه»، بحسب المستشار القانونى للوزارة، والذى طالب بمشاركة وزارة المالية فى النقاش داخل اللجنة، لكونها المختصة، وفقًا للموازنة العامة للدولة.

وقال محمد عيسى، وكيل أول وزارة القوى العاملة، إن المقترح أمر غير مستساغ على العمال أو التنظيم النقابى، واقترح زيادة أعداد العضوية لزيادة موارد النقابات.

وأكد عبدالفتاح محمد، عضو اللجنة، أنه لا يريد تحميل العمال أى أعباء إضافية، لكن يجب أن يتم توفير موارد مالية للنقابات.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

شكرا لمتابعتكم خبر أخبار مصر الان - خلاف بين «القوى العاملة» بـ«النواب» والوزارة بسبب دمغة الشكاوى اليوم الأربعاء 1-11-2017 في خليجنا ونحيطكم علما بأن محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المصرى اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر خليجنا وانما تم نقله بالكامل ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الأساسي له من الرابط التالي المصرى اليوم مع أطيب التحيات .

قد تقرأ أيضا