أخبار الخليج / أخبار الكويت

الكويت الان - كل التسهيلات لجعل مدينة جابر الأحمد نموذجية

فهاد الفحيمان|

اتفق وزراء الإسكان والتربية والصحة والكهرباء والماء على ضرورة تحويل مدينة جابر الأحمد السكنية إلى مدينة نموذجية يتمتع المواطنون فيها بكل الخدمات الحياتية بسهولة ويسر وتذليل كل الصعوبات التي قد تعترض طريق حصولهم على الخدمات العامة.
وقال هؤلاء الوزراء في الندوة التي دعت إليها اللجنة التنسيقية لأهالي المدينة، امس الأول، إن عملنا كوزراء يلزمنا بخدمة أهالي الكويت بمن فيهم أهالي مدينة جابر الأحمد، خاصة انها مدينة جديدة وتحتاج إلى سرعة التفاعل مع احتياجاتها لتوفير الخدمات اللازمة لها.
ووعدوا أهالي المدينة بفتح أبواب مكاتبهم لاستقبال ملاحظاتهم واحتياجاتهم بهدف تلافيها في أسرع وقت ممكن مساهمة في سرعة تحويل مدينة جابر الأحمد الى مدينة نموذجية.

الأجهزة الحكومية
وقال وزير الدولة لشؤون الإسكان وزير الدولة لشؤون الخدمات ياسر ابل «إن جميع الأجهزة الحكومية كانت ولا تزال تعمل بالتعاون مع المؤسسة العامة للرعاية السكنية في مدينة جابر الأحمد وكل المدن الأخرى»، مؤكداً أن «السكنية» لا يمكن لها العمل بمفردها وتحقيق النجاح بلا تعاون كبير ولا محدود من الجميع.
وأضاف: «أثبتت اللجان الشعبية المشكلة من قبل اهالي المناطق الجديدة دورها في الإسهام في تحقيق الإنجازات في العمل الذي تقوم به السكنية»، آملا الانتهاء من كل الخدمات التي تغطي احتياجات الأهالي ومتطلباتهم في اسرع وقت ممكن.
وختم بأن إنارة الطرق المتبقية في مدينة جابر الأحمد تشكل هاجساً للأهالي وللمسؤولين كذلك، وتسعى «السكنية» إلى حل هذه المشكلة خلال الأيام القريبة المقبلة بالتعاون مع الجهات المعنية.

الخدمات التعليمية
من جهته، أكد وزير التربية وزير التعليم العالي د.محمد الفارس أن الوزارة تسعى جاهدة لتوفير كل الخدمات التعليمية للمنطقة، معتبراً ذلك واجباً على الوزارة وحقاً اصيلاً للمواطنين.
وقال «بدأنا بالتحرك السريع لتوفير المدارس والكادر التعليمي بما يتوافق مع الكثافة السكانية للمدينة»، مبيناً أن تفهم أهالي المدينة للدور الذي تقوم به الوزارة وتعاونهم كان كبيراً وواضحاً.
وأشار الفارس إلى حرص الوزارة على توفير الخدمات لأهالي المنطقة والمناطق والمدن الأخرى، داعياً إلى ضرورة أن يكون التعاون من قبل الجميع لتكون المدينة التي تحمل اسم سمو الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد – رحمة الله عليه – من المدن النموذجية والمميزة.

«الصحة» و«الكهرباء»
بدوره، أكد وزير الصحة د.جمال الحربي حرص وزارته على توفير الرعاية الصحية الكاملة للمواطنين، مشدداً على أهمية الاهتمام بالتوعية الصحية، لا سيما أن الامراض المزمنة تؤدي إلى ما نسبته %70 من الوفيات على مستوى العالم، فلهذا حرصنا على سرعة افتتاح المراكز التخصصية لمتابعة الحالة الصحية لأهالي مدينة جابر الأحمد.
أمّا وزير النفط وزير الكهرباء والماء المهندس عصام المرزوق، فأكد حرص وزارة الكهرباء على بذل كل ما تملكه من جهد لإيصال التيار الكهربائي لمدينة جابر الأحمد بشكل كامل، مبيناً أن هناك 158 محطة تعمل في المدينة وتقوم بتغذية 2570 قسيمة بما يقارب نصف عدد القسائم في المدينة.
وتابع «ان العمل يجري حالياً لإيصال الكهرباء لبقية القسائم في المدينة»، مشيرا إلى أن الوزارة تعمل كذلك على السعي نحو الانتهاء من انارة جميع الطرق مع نهاية العام الجاري.
وذكر أن «الكهرباء» أوعزت لمكتب طوارئ الجهراء بتقديم الخدمة لأهالي المدينة، وإن كانت مدينة حديثة ولا تحتاج إلى خدمات المركز خلال الفترة المقادمبلة.
وأرجع المرزوق سرعة انجاز الكثير من الأعمال والخدمات المتعلقة في الكهرباء والماء في المدينة إلى دور الوزير السابق احمد الجسار وفريقه الذي ساهم في توفيرها، متمنياً أن تكون المدينة نموذجية بما تحتويه من خدمات حديثة ومميزات أخرى.

 

 

شكرا لمتابعتكم خبر الكويت الان - كل التسهيلات لجعل مدينة جابر الأحمد نموذجية في خليجنا ونحيطكم علما بأن محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري القبس الإلكتروني ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر خليجنا وانما تم نقله بالكامل ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الأساسي له من الرابط التالي القبس الإلكتروني مع أطيب التحيات .

قد تقرأ أيضا