أخبار العالم

مقتل امرأتين في هجوم بسكين في مرسيليا

قالت وزارة الداخلية الفرنسية اليوم (الاحد) إن جندياً فرنسياً قتل رجلاً رمياً بالرصاص بعدما قتل الاخير امرأتين طعناً حتى الموت في هجوم بمحطة القطارات الرئيسة بمدينة مرسيليا الفرنسية.

ووصفت الشرطة الاعتداء بأنه «عمل ارهابي»، وقال مصدر قضائي إن ممثل الادعاء المختص بمكافحة الإرهاب في فرنسا بدأ تحقيقاً في الهجوم، فيما بدأت دائرة مكافحة الارهاب في نيابة باريس التحقيق في الهجوم.

وطوقت الشرطة موقع الحادث وقالت إن عملية أمنية بدأت، وغرد وزير الداخلية جيرار كولوم على «تويتر» قائلاً إنه «في طريقه إلى مرسيليا».

وفرضت فرنسا حال الطوارئ بعد سلسلة من الهجمات التي نفذها متشددون على مدى العامين الماضيين كان أبرزها هجوم في باريس في تشرين الثاني (نوفمبر) 2015 أسفر عن مقتل 130 شخصاً.

كما قاد مُسلح شاحنة ثقيلة ليدهس حشداً يحتفل باليوم الوطني الفرنسي في نيس العام الماضي، ما أسفر عن مقتل 86 شخصاً وإصابة عشرات.

شكرا لمتابعتكم خبر مقتل امرأتين في هجوم بسكين في مرسيليا في خليجنا ونحيطكم علما بأن محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الحياة ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر خليجنا وانما تم نقله بالكامل ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الأساسي له من الرابط التالي الحياة مع أطيب التحيات .

قد تقرأ أيضا